رئيس المفوضية الأوروبية السيد خوسيه مانويل دوراو باروسو يستقبل رؤساء الكنائس في الشرق الاوسط

posted 1 Apr 2012, 12:45 by Greek Orthodox Church   [ updated 24 Sep 2012, 08:03 ]
 في مساء يوم الثلاثاء 18 ايلول 2012, استقبل السيد خوسيه مانويل دوراو باروسو رئيس المفوضية الأوروبية في مكاتب المفوضية الاوروبية في بركسل رئساء الكنائس الارثوذكسية في الشرق الاوسط. وقد رافق غبطة بطريرك المدينة المقدسة اورشليم في هذه الزيارة رئيس سكرتارية البطريركية الاورشليمية نيافة رئيس اساقفة قسطنيطين اريستيخوس ورئيس الشمامسة اثاناسيوس. ورافق غبطة بطريرك الإسكندرية للروم الأرثوذكس امين عام الارشمندريت بنديليمونوس, اما غبطة بطريرك انطاكيا كيريوس كيريوس اغناطيوس فلم يسطع التواجد ولم يرسل ايضا اي ممثل له من بطريركية انطاكيا. ورافق نيافة رئيس اساقفة قبرص خريسوستموس في زيارته هذه ممثل كنيسة قبرص في بركسل اسقف نيابوليس نيكولاوس.

خلال هذه الزيارة خاطب بطريرك المدينة المقدسة كيريوس كيريوس ثيوفيلوس الثالث رئيس المفوضية الأوروبية بنيابة عن رؤساء الكنائس الاخرون, من المستطاع قرائه الخطاب في الرابط التالي:http://www.jp-newsgate.net/ar/2012/09/17/1328/
اما رئيس المفوضية الأوروبية السيد خوسيه مانويل دوراو باروسو فقد عبر عن سعادته الكبيرة بهذه الزيارة وبنوايا رؤساء الكنائس في الشرق الاوسط.
وشدد بان موقف الاتحاد الاوروبي مماثل للفكر ولنوايا التي قدموها رؤساء الكنائس في خطابهم. واضاف قائلا بان حرية العبادة تعتبر من اوليات الاتحاد الاوروري وان حماية المسيحيين في الشرق الاوسط وفي اي مكان اخر يعتبر ايضا من هم مشاريع الاتحاد الاوروبي.
وذكر الرئيس بانه قام بزيارة عدة دول الذين يحتوون على سكان مسيحيون, مثل مصر, اسرائيل, السلطة الفلسطينية, تركيا والتي فيها قابل رؤساء ديانات. ففي القسطنطينية قابل البطريرك المسكوني. وقابل مؤخرا الرئيس المصري الجديد في مكاتب الاتحاد الاوروبي, وهذه المقابله كانت عبارة عن قاعدة قوية لبدء تعاون متبادل لدعم حرية العبادة والديانة واحترام الانسان وحقوقه. وذكر ايضا زيارته لليونان وسعادته بالتعاون مع مساعدين يونان.
في نهاية المقابلة قدم كل من رؤساء الكنائس للرئيس هديا رمزية من كنائسهم

مكتب السكرتارية العام – بطريركية الروم الأرثوذكسية
ترجم من اللغة اليونانية على يد شادي خشيبون